رواية حب بالاشارات الفصل السادس الجزء الاول

رواية حب بالاشارات الفصل السادس الجزء الاول

    رواية حب بالاشارات الفصل السادس الجزء الأول

    رواية حب بالاشارات الفصل السادس الجزء الاول
    رواية كورية



    رواية من روايات صفحة روايات وتخيلات كورية عن اكسو


    في السوق الساعة 2:00 pm .
    اثناء شراء يومي بعض الطعام لاحظت بان هناك من يتبعها التفتت لترى خلفها لكن لا احد . تابعت سيرها الى ان الشخص تقدم لها بسرعة ليوقفها فجأة حاولت يومي الهرب لكن اوقفها معلنا انه شرطي وهو يبحث عنها توقف يومي لتنظر له .
    الشرطي : لا تقلقي نحن نبحث عنكي منذ ايام هل انت بخير . اتبعيني لاخذك الى مكان أأمن من هنا .
    سارت معه يومي بعد ان تاكدت بانه شرطي .
    وصل المحقق سيون جون .
    سيون جون : انسة يومي هل انت بخير.
    اومأت يومي برأسها اجل .
    سيون جون : والان ربما هذا الحقير الذي يدعى اوه سيهون في هذه الارجاء فلتعثروا عليه .
    سمعت يومي تلك الكلمات من المحقق لتتسرب من مكانها لتهرع هاربا . لكن لاحظ المحقق هروبها.وبدا بملاحقتها . .....
    سيون جون : يومي توقفي يومي الي اين تذهبين .
    تهرب يومي بسرعة والمحقق الذي يلحق بها حتى ختفت عن ناظريه بسبب الناس إختبأت في حدى زقاق المنطقة لتتأكد انها لم تعد ملاحقة من قبل الشرطة في تريد الوصل الى سيهون لاتخبره بذلك ان الشرطة تبحث عنه وعليه الهرب .
    بعد مرور القليل من الوقت اي لا يتجاوز الخمس دقائق. تصل يومي الى منزل سيهون تبدأ بطرق الباب وضرب الجرس بسرعة . حتى استغرب سيهون واخرج سلاحه ليذهب بقدمه المصابة ناحية النافذة ليبعد الستارة قليلا ليرى من هذا . ليفرح ما راها.
    سيهون : يبتسم. يومي. يضع سلاحة في خاصرته ويذهب ليفتح لها الباب.
    سيهون يفتح الباب ومن فرحته لم يدرك بانه اخذ يومي بين ذراعيه ليحتضنها عم الاستغراب بيومي لكان سرعان ما ازاحته عنها لتخبره .
    يومي : تشير له . سيهون عليك الهرب بسرعة.
    سيهون : يومي ماذا تقولين انا حقا لا استطيف فهم جميع ما تقولينه . ؟ بسطي علي الامر لافهمك لانني حقا اريد ان افهمك وافهم ما تقولينه.
    يومي نظرت له وفرحت من داخلها لما سمعته من هذا الوحش
    يومي : بدات تشير له بحركات مبسطة ليفهمها.
    حتى اخبرته.
    سيهون : ماذا الشرطة . اذا علي الهرب من هنا قبل ان تمسك بي ..
    بدأ سيهون يأخذ ما يلزمه واخذ سلاحيه المخبأين في المنزل . ليصل الى الباب ثم ينظر الى الداخل اي الى يومي التي لا تزال واقفة .
    اقترب منها . ضمها ثم امسك كلتا خديها .
    سيهون : شكرا لك. إذهبي الان وعودي الى منزلك.
    يلتف ليهم بالذهاب ويمسح دمعته التي سارعت بالسقوط لكن احس بيد دافئة تمسك يده يلتف ليرى يومي ممسكة بيده والدموع في عينيها.
    يومي : اشارت اليه . أريد الذهاب معك.
    سيهون توسعت عينيه.
    سيهون : اتقولين بانك تريدين الذهاب معي . ؟!
    يومي اومأت رأسها اجل تريد الذهاب معه .
    سيهون : لماذا ؟! فانا قاتل وابيع الفتيات واتاجر بالسلاح . لماذا تريدين الذهاب معي . اذهبي يومي ربما امك وابيك ينتظرانك اذهبي رجاءا لا تاتي معي
    لكن يومي ضغطت على يده واصرت بانها تريد الذهاب معه .
    سيهون : حسنا حسنا . هيا بنا. امسك يدها ليركب سيارته التي في المرأب.
    صعدت يومي السيارة كذلك سيهون فعل المثل .
    وأثناء السير نظرت يومي الى قدم سيهون لتطمأن
    عليها انها بخير ولا تنزف .

    عند المحقق الساعة 3:00 pm
    المحقق سيون جون : اين ختفت تلك الفتاة ولما هربت هكذا. يا اللهي ما هذه الورطة. ويصرخ من اعماق قلبه بسبب تلك القضية التي لا تريد ان تنتهي
    احد رجال الشرطة : سيدي .. عثرنا على منزله.
    سيون جون : لنذهب اليه بسرعة.
    تذهب رجال الشرطة ناحية المنزل
    احد رجال الشرطة : اوه سيهون المنزل جميعه محاصر ارفع يديك وخرج الينا. اكرر اوه سيهون لا مجال للفرار الان سلم نفسك هذا سيخفف عليك عقوبتك .
    نظر رجال الشرطة لبعضها . حتى امر سيون جون بان يتم مداهمة المنزل . فيتم مداهمته وتفتيشه ولم يعثرو على اثر لسيهون ولا اي شيء . لكنهم عثرو على بقع من الدماء وضمادات عليها دماء ايضا ومعقمات .
    سيون جيون : ان قدمه مصابة . ويبدو دمائه رطبة على هذه الضمادات هذا يعني انه عرف اننا في المنطقة .
    احد الرجال : فهرب بسرعة. وهناك من اخبره .
    سيون جون : يومي . اجل يومي التي اخبرته. اللعنة . لكن تخبره فهو مجرم حقير . ،!!!!!
    في المساء الساعة 8:00 .
    في مركز الشرطة على الهاتف.
    سيون جون : انا حقا اسف سيدتي عثرنا عليها لكن هربت منا .
    الاجوما : هربت . ولما تهرب
    سيون جون : هذا السؤال الذي لا نعرفه. لكن لا تقلقي بحثنا لا زال مستمر تحلي بالقوة سيدتي .
    الاجوما : رجاءا سيدي عثروا عليها فانا خائفة كثيرا عليها .
    سيون جون : لا تقلقي سيدتي . ويغلق الهاتف .
    Pov سيون جون
    ما هذا الان متى ستنتهي هذه القضية عندما اقتربت لخط النهاية . بسبب تلك الفتاة التي لا اعلم لما هربت ارجعتنا الى بادء الامر . والان ما الذي علي فعله
    End pov

    الساعة 8:30 pm
    في مكتب السيد سوك
    السيد سوك : ماذا هل عثرت عليه.
    جين وو : أجل وكانت بصحبته فتات لم ارى ملامحها جيدا لكن اعتقد انني رايتها قبلا.
    السيد سوك : لكن لما يأتي معك .
    جين وو : بصراحة لم ابقى في ذلك المكان بسبب تجمع الشرطة حول منزله .
    السيد سوك : ماذا ؟!! اللعنة على رجال الشرطة لو انني استطيع التخلص منهم . انهم يقفون عملنا ولا نستطيع فعل شيء منهم دائما نتوخى الحذر دائما لألا نقع بين ايديهم . جسد ان سيهون استطاع الهرب لو امسكته الشرطة يستطع ان يفلت نفسه بين ايديهم ويخبر عنا ويجعلما في خبر كان لان هذا الرجل لديه عقل مجنون يفعل ما لا احد يفعله . لكن اين ذهب الم تعرف .
    جين وو : لا اعرف بالضبط لانه غاب عن ناظري لكنه كان متوجه نحو مناطق المحيط .
    السيد سوك : المحيط ؟؟! اذا عليك الذهاب الى هناك خذ معك بعض الرجال وذهبو للبحث عنه عليكم اجاده باسرع وقت قبل ان تمسك الشرطة به .
    جين وو : امرك سيدي ينحني. ليذهب حيث امر .

    منطقة المحيط الساعة 9:30 pm
    يوقف سيهون سيارته امام منزله الذي يطل على المحيط ويومي تنظر من نافذة السيارة الى المكان .
    يومي : تشير الى سيهون .. لمن هذا المنزل .
    سيهون : على ما اعتقد تسألين لمن هذا المنزل . يبتسم ابتسامة مدموجة بالحزن . هذا منزل طفولتي التعيسة . هذا منزل تعاستي .
    نظرت اليه يومي بعدم فهم مما قاله ولما يقول هذا .
    ينزل سيهون من السيارة وتتبعه يومي ليتوجهان نحو الداخل .
    لكن فجأة تعقد قدما سيهون وبدأ يصطب عرقا ويردد
    سيهون : لا لا لا لم افعل شيئا لا لا .
    يومي : في نفسها . ما به ماذا حصل له . تقدمت نحوه لتمسك بيده لتهز رأسها . ما بك .
    سيهون : يحتضن يومي بقوة حتى ان عظامها كادت ان تتكسر من كثرة ضغط سيهون على جسدها . لكنها تحملت لعل سيهون سيرتاح من فعلته هذه.
    Pov يومي
    لا اعرف ما بك سيهون . اعتقد ان هذا المنزل مررت به ايام صعبة . رجاءا هون عليك فانا بجانبك . حقا لا اعرف لما افعل ذلك اسمح لك باحتضاني او حتى انك تسمح لي بلمس جسدك . وليس هكذا فانت تعامليني جيدا ليس كما رايتك اول مرة التي كنت تتكلم بها مع الفتيات الاخريات . أشعر أنني وقعت في حبك سيهون اجل انا كذلك سيهونا انا احبك . ساقولها بداخلي حتى يعود لي صوتي يوما وقتها ساقولها لك بانني احبك
    End pov.




    يتبع...

    جميع الحقوق محفوظة للمؤلفة Suzy

    لمتابعة صفحة المؤلفة علي الفيس بوك: من هنا
    ,
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع روايات كوريه .

    إرسال تعليق